https://www.equalitynow.org/sites/default/files/judy-kosgei_0.jpg

Judy Kosgei

مسؤولة الاتصالات

مكتب أفريقيا

انضمت جودي إلى المساواة الآن في يناير 2016. ولديها ست سنوات من الخبرة في العمل العام والعلاقات بوسائل الإعلام والصحافة وحشد المجتمع والدعوة وتقديم التقارير عن حقوق المرأة والفتاة. وقد حصلت على جوائز من سي إن إن ، ومن صندوق الأمم المتحدة للسكان، ومن مؤسسة طومسون، ومن مجلس الإعلام في كينيا على الدور الذي قامت به في إبراز قضايا حقوق الإنسان في أفريقيا. وقبل الانضمام إلى المساواة الآن، كانت جودي تعمل مراسلة ريبورتاجات لتليفزيون المواطن في كينيا، ومراسلة ميدانية لشبكة تليفزيون كينيا، وفي عام 2014 ككاتبة مساهمة في إدارة المدونين الدوليين لشؤون التنمية  بشأن تشويه الأعضاء التناسلية للأنثى (ختان الإناث)، وكاتبة مساهمة لمجلة تقارير آن سمرز على الإنترنت، وكمتحدثة في أحد أفرقة المناقشة في العيد العالمي للمرأة في لندن. وجودي حاصلة على درجة الماجستير في إدارة النزاعات الدولية من جامعة نيروبي، وعلى درجة البكالوريوس في علوم المعلومات من جامعة موي في كينيا.

 

وترى جودي أن ما لا يغير الحياة ليس جديراً بها. وهي تريد أن تشكل عالماً خالياً من العنف يمكن فيه للفتيات أن يتمتعن بحقوقهن. وتجد قدوة مشجعة في أمها، الأم ذات السبعة أطفال، والزوجة، ومعلمة المرحلة الابتدائية. ورغم أن أنها تضطلع بمسؤوليات كثيرة، فهي تديرها جميعاً بلا جهد. وقد وجهت أمها آلاف الأطفال وأضفت أثراً إيجابياً على حياتهم. أما اقتباسها المفضل فهو: "إذا قيل إن القوقع يجري، فهل هذا يجعله سريعاً؟"

 

وخارج نطاق العمل، تستمتع جودي بالرحلات والتصوير الفوتوغرافي والكتابة.

 

لمتابعة جودي على تويتر: @JudyKosgei

عربية

انضمت جودي إلى المساواة الآن في يناير 2016. ولديها ست سنوات من الخبرة في العمل العام والعلاقات بوسائل الإعلام والصحافة وحشد المجتمع والدعوة وتقديم التقارير عن حقوق المرأة والفتاة. وقد حصلت على جوائز من سي إن إن ، ومن صندوق الأمم المتحدة للسكان، ومن مؤسسة طومسون، ومن مجلس الإعلام في كينيا على الدور الذي قامت به في إبراز قضايا حقوق الإنسان في أفريقيا. وقبل الانضمام إلى المساواة الآن، كانت جودي تعمل مراسلة ريبورتاجات لتليفزيون المواطن في كينيا، ومراسلة ميدانية لشبكة تليفزيون كينيا، وفي عام 2014 ككاتبة مساهمة في إدارة المدونين الدوليين لشؤون التنمية  بشأن تشويه الأعضاء التناسلية للأنثى (ختان الإناث)، وكاتبة مساهمة لمجلة تقارير آن سمرز على الإنترنت، وكمتحدثة في أحد أفرقة المناقشة في العيد العالمي للمرأة في لندن. وجودي حاصلة على درجة الماجستير في إدارة النزاعات الدولية من جامعة نيروبي، وعلى درجة البكالوريوس في علوم المعلومات من جامعة موي في كينيا.

 

وترى جودي أن ما لا يغير الحياة ليس جديراً بها. وهي تريد أن تشكل عالماً خالياً من العنف يمكن فيه للفتيات أن يتمتعن بحقوقهن. وتجد قدوة مشجعة في أمها، الأم ذات السبعة أطفال، والزوجة، ومعلمة المرحلة الابتدائية. ورغم أن أنها تضطلع بمسؤوليات كثيرة، فهي تديرها جميعاً بلا جهد. وقد وجهت أمها آلاف الأطفال وأضفت أثراً إيجابياً على حياتهم. أما اقتباسها المفضل فهو: "إذا قيل إن القوقع يجري، فهل هذا يجعله سريعاً؟"

 

وخارج نطاق العمل، تستمتع جودي بالرحلات والتصوير الفوتوغرافي والكتابة.

 

لمتابعة جودي على تويتر: @JudyKosgei

Official Title: 
مسؤولة الاتصالات
Photograph: 
Person Type: 
Staff/Board: