الإتجــــار

نسخة للطباعة


 

إتخذوا إجراء الآن!

" يقصد بتعبير “الإتجار بالأشخاص” تجنيد أشخاص أو نقلهم أو تنقيلهم أو إيواؤهم أو إستقبالهم بواسطة التهديد بالقوة أو إستعمالها أو غير ذلك من أشكال القسر أو الإختطاف أو الإحتيال أو الخداع أو إساءة إستعمال السلطة أو إساءة إستغلال حالة إستضعاف، أو بإعطاء أو تلقي مبالغ مالية أو مزايا لنيل موافقة شخص له سيطرة على شخص آخر لغرض الإستغلال".
بروتوكول منــع وقمــع ومعاقبــة الإتجـــار بالأشخــــاص، وبخاصة النساء والأطفال

في كل عام تعاني ملايين النساء والفتيات حول العالم إنتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان على أيدي المتجّرين والقوّادين، الذين يتربحون من الإتجار بالبشر و "عملاء الجنس" أو المشترين الذين يستغلونهن ويسهمون في تفاقم هذه المؤسسة غير المشروعة التي تقدر ببلايين الدولارات. فبعض النساء يُختطفن، وبعضهن يُخدعن بعروض العمل المشروع، والبعض يجري بيعهن على أيدي أسَرهن المنكوبة بالفقر المدقع أو يدفعهن شخصيا الفقر والعزلة و/أو الإيذاء إلى الإستسلام لإغراء المتجرين الذين يتربصون بيأسهن وضعفهن. ويستخدم المتجّرون التلاعب والقسر والخداع للإيقاع بالنساء في شباكهم ويجعلون من الصعب عليهن للغاية الإفلات منها. وبغضّ النظر عن الطريق الذي تتخذه هؤلاء النساء للوقوع في براثن الإستغلال الجنسي التجاري، يمكن أن تصبحن أسيرات لعالم من العنف وعبودية الدَيْن، والإعتداء، والعزلة.

ورغم صعوبة إكتشاف الإتجار بالبشر وإنخفاض معدل الإبلاغ عنه، فهو جريمة شائعة ومتفشية تتجاوز الحدود الدولية ولا يقتصر حدوثها فيما بين البلدان، وإنما داخل البلدان والدول والمدن والأحياء السكنية. وتشير تقديرات منظمة العمل الدولية إلى وجود 12,3 مليونا من البالغين والأطفال على أقل تقدير في قبضة العمل القسري والسُخرة والإسترقاق الجنسي التجاري في أي لحظة معينة. ووفقا للأمم المتحدة، تتعلق نسبة 79 في المائة من حالات الإتجار بالبشر التي تم التعرف عليها بالإستغلال الجنسي وغالبية الضحايا من النساء والأطفال.

وتعتقد المساواة الآن أن أنجع طريقة للقضاء على الإتجار بالجنس تكون بالتصدي للطلب على البغاء. ومن شأن هذه الإستراتيجية أن تشمل تجريم المتجّرين ومن يشترون الجنس مع عدم تجريم الضحايا وتوفير خدمات إعادة التأهيل وغيرها من الخدمات لهن.

ونحن في هذا البرنامج ندعم العمل الذي تقوم به الجماعات الشعبية من أجل القضاء على الإتجار بالجنس. كما ندعو لإصدار وتنفيذ تشريعات مشددة لمكافحة الإتجار على كل من صعيد الدولة والصعيد الوطني والدولي. 

مبادرات أخرى للمساواة الآن بغرض القضاء على الإتجار بالنساء:

للحصول على معلومات عن الحملات الماضية والمنتهية في هذا البرنامج، إنظر/ي من فضلك أرشيف الحملة

التمييز في القانون