تدعو المساواة الآن إلى عالم يكون فيه للنساء والفتيات السيطرة على أجسامهن واختياراتهن. وتشويه الأعضاء التناسلية للأنثى (ختان الإناث)، الذي تتضرر من جرائه أكثر من 200 مليون امرأة وفتاة حول العالم، هو انتهاك لحقوق الإنسان ترسخت جذوره في انعدام المساواة بين الجنسين وفي التمييز.

 

ما هو ختان الإناث؟

يتمثل ختان الإناث  في الإزالة الجزئية أو الكاملة  لأنسجة الجهازالتناسلي الخارجية السليمة  لأسباب غير طبية. وهو يجرى في معظم الأحيان – بدون مخدر – على البنات بين سن الرضاعة وسن 15 عاماً. وليست لختان الإناث أي فوائد صحية، وكثيراً ما تنجم عنه مشاكل صحية تدوم مدى الحياة، وزيادة في المخاطر التي تنشأ خلال الوضع، وصدمات نفسية، بل قد تترتب عليه الوفاة.

وختان الإناث، الذي كثيراً ما يبرر على أنه أحد طقوس الدخول إلى عالم الأنوثة، هو شكل مفرط من أشكال العنف يستخدم للسيطرة على الحياة الجنسية للفتاة والمرأة. وهو ينطوي على مزيج من التقاليد الثقافية والاجتماعية والدينية المرتبطة بالإعداد للبلوغ والزواج، وبالمثل العليا للمجتمع المتمثلة في الحياء والإخلاص. وتحدث معظم حالاته في أفريقيا وآسيا والشرق الأوسط، ولكنه يمارس أيضاً في استراليا وأوروبا وأمريكا اللاتينية ونيوزيلندا وأمريكا الشمالية.

عربية
Hero Title: 
للقضاء ختان
Body Top: 

 

ما هو ختان الإناث؟

يتمثل ختان الإناث  في الإزالة الجزئية أو الكاملة  لأنسجة الجهازالتناسلي الخارجية السليمة  لأسباب غير طبية. وهو يجرى في معظم الأحيان – بدون مخدر – على البنات بين سن الرضاعة وسن 15 عاماً. وليست لختان الإناث أي فوائد صحية، وكثيراً ما تنجم عنه مشاكل صحية تدوم مدى الحياة، وزيادة في المخاطر التي تنشأ خلال الوضع، وصدمات نفسية، بل قد تترتب عليه الوفاة.

وختان الإناث، الذي كثيراً ما يبرر على أنه أحد طقوس الدخول إلى عالم الأنوثة، هو شكل مفرط من أشكال العنف يستخدم للسيطرة على الحياة الجنسية للفتاة والمرأة. وهو ينطوي على مزيج من التقاليد الثقافية والاجتماعية والدينية المرتبطة بالإعداد للبلوغ والزواج، وبالمثل العليا للمجتمع المتمثلة في الحياء والإخلاص. وتحدث معظم حالاته في أفريقيا وآسيا والشرق الأوسط، ولكنه يمارس أيضاً في استراليا وأوروبا وأمريكا اللاتينية ونيوزيلندا وأمريكا الشمالية.

Body Bottom: 

والنشطاء وقادة المجتمعات المحلية والمربون ومقدمو الرعاية الصحية وواضعو القوانين والسياسات يعملون معاً بشكل متزايد من أجل القضاء على ختان الإناث. وقد أعربت الوكالات الدولية والقانونية كمنظمة الصحة العالمية واليونيسيف عن إدانتها للختان، وفي عام 2012، أدرجت الجمعية العامة للأمم المتحدة القضاء على ختان الإناث في الخطة العالمية. وقد اتخذ هذا القرار التاريخي بقيادة الدول الأفريقية الأعضاء وبدعم من ائتلاف دولي يشمل المساواة الآن.

كيف تعمل المساواة الآن على وضع حد لختان الإناث

وتدل النتائج على أنه عند تعزيزحقوق الإنسان الخاصة بالنساء والفتيات وتوفَّير الحماية القانونية لهن، فإن ختان الإناث ينخفض معدله أو يتم التخلي عنه نهائياً. لقد كانت المساواة الآن في صدارة الجهود المبذولة لوضع حد لختان الإناث، فمارست الضغط من أجل إصدار قوانين لحماية الفتيات ولتجريم  هذه الممارسة، و دعم نشطاء القواعد الشعبية العاملين  من أجل القضاء على ختان الإناث  في مجتمعاتهم المحلية. وتعتز المساواة الآن أيضاً بأنها من الشركاء المؤسسين لحملة "جيل الفتاة"، وهي حملة رامية للتغيير الاجتماعي تحتفي بالحركة التي تقودها أفريقيا من أجل استئصال ختان الإناث خلال جيل واحد.

ختان الإناث ظاهرة عالمية، ولكن الحركة الرامية للقضاء عليه عالمية كذلك

"في الوقت الذي يتنامى فيه الزخم للقضاء على ختان الإناث بقيادة أفريقيا، من الأهمية بمكان ألا تفوتنا الفرصة لحماية مزيد من الفتيات والنساء من هذا الانتهاك الهائل لحقوقهن."
ماري وانديا، مديرة برنامج القضاء على ختان الإناث، المساواة الآن

Stand-first: 

تدعو المساواة الآن إلى عالم يكون فيه للنساء والفتيات السيطرة على أجسامهن واختياراتهن. وتشويه الأعضاء التناسلية للأنثى (ختان الإناث)، الذي تتضرر من جرائه أكثر من 200 مليون امرأة وفتاة حول العالم، هو انتهاك لحقوق الإنسان ترسخت جذوره في انعدام المساواة بين الجنسين وفي التمييز.

والنشطاء وقادة المجتمعات المحلية والمربون ومقدمو الرعاية الصحية وواضعو القوانين والسياسات يعملون معاً بشكل متزايد من أجل القضاء على ختان الإناث. وقد أعربت الوكالات الدولية والقانونية كمنظمة الصحة العالمية واليونيسيف عن إدانتها للختان، وفي عام 2012، أدرجت الجمعية العامة للأمم المتحدة القضاء على ختان الإناث في الخطة العالمية. وقد اتخذ هذا القرار التاريخي بقيادة الدول الأفريقية الأعضاء وبدعم من ائتلاف دولي يشمل المساواة الآن.

كيف تعمل المساواة الآن على وضع حد لختان الإناث

وتدل النتائج على أنه عند تعزيزحقوق الإنسان الخاصة بالنساء والفتيات وتوفَّير الحماية القانونية لهن، فإن ختان الإناث ينخفض معدله أو يتم التخلي عنه نهائياً. لقد كانت المساواة الآن في صدارة الجهود المبذولة لوضع حد لختان الإناث، فمارست الضغط من أجل إصدار قوانين لحماية الفتيات ولتجريم  هذه الممارسة، و دعم نشطاء القواعد الشعبية العاملين  من أجل القضاء على ختان الإناث  في مجتمعاتهم المحلية. وتعتز المساواة الآن أيضاً بأنها من الشركاء المؤسسين لحملة "جيل الفتاة"، وهي حملة رامية للتغيير الاجتماعي تحتفي بالحركة التي تقودها أفريقيا من أجل استئصال ختان الإناث خلال جيل واحد.

ختان الإناث ظاهرة عالمية، ولكن الحركة الرامية للقضاء عليه عالمية كذلك

"في الوقت الذي يتنامى فيه الزخم للقضاء على ختان الإناث بقيادة أفريقيا، من الأهمية بمكان ألا تفوتنا الفرصة لحماية مزيد من الفتيات والنساء من هذا الانتهاك الهائل لحقوقهن."
ماري وانديا، مديرة برنامج القضاء على ختان الإناث، المساواة الآن